هولندا ومقاهي الجليد قصة عشق الشتاء

حان الوقت لزيارة #أمستردام”، كان هذا هو عنوان الصحف والمواقع السياحة العالمية مع قدوم فصل الشتاء. إذ إن #هولندا تبداً بالاحتفال بهذا الزائر الجميل الذي يحول شوارعها ومدنها وأماكنها الطبيعية إلى لوحات جمالية يكسوها اللون الأبيض الناصع. فتقوم المقاهي والمطاعم باستغلال موسم الشتاء بشكل استثنائي، فبعد تجمد البرك والأنهار، تبدأ المقاهي بنثر الطاولات والكراسي فوق سطح الماء المتجمد ليعطي للسياح أفضل مكان سياحي للاستمتاع بالجليد والجلسات الهادئة معاً.
العاصمة الهولندية “أمستردام”، في جميع أوقات العام تكون جاهزة لاستقبال السياح، من كل الأجناس والألوان، ففي فصل الصيف يكون الطقس لطيفاً، وتبدأ الكثير من المناطق البارزة بجذب السياح، وتصبح المدينة مزدحمة بالزوار.

مقها

وأما عن السياحة في هولندا بفصل الشتاء فلها طعم آخر، فإن المناخ في هولندا قد تغير في خلال العقود الماضية، إذ إن الشتاء لم يعد كما كان متوقعاً من الأمطار والرياح والزوابع والأعاصير، بل أصبح طقس لطيف بارد وغالباً مشمس، ولذلك تعتبر هولندا في فصل الشتاء هي الأجمل، وهذا ما يجذب العديد من السياح إليها في هذا الفصل

مقها1

خدمات مقاهي ومطاعم هولندا في الشتاء

تستغل شركات الطيران والفنادق والمطاعم هذا الفصل لتقديم أكثر الخدمات استرخاء وبهجة، من خلال الأحداث الجذابة والمواسم الشتوية المتميزة، والأهم من ذلك هو الاستفادة من الأنهار الطبيعية التي تجمدت في هذا الشتاء وأصبحت ذات سطح صلب ومتين، لتحمل طاولات الزبائن، وتقدم لهم أجمل الجلسات الفريدة في وصل الشتاء.
مقها2

 

 

المصدر: abunawaf

عن الرحالة : غدير الشريف

أعشق السفر وخصوصاً مع الأحبة والعائلة لها طعم خاص، لأنك سترى كل شيء جميل

اطلع على المزيد من التجارب السياحية

0 أفكار حول “هولندا ومقاهي الجليد قصة عشق الشتاء”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التصنيفات