جزيرة لانزروت وجمال شواطئها

إذا شعر أطفالك بالضيق من الذهاب إلى نفس الشاطئ القديم الذي تذهبون إليه كل عطلة سنويًا، ففكِّر في اصطحابهم إلى #جزيرة لانزاروت. وتضم بالفعل هذه الجزيرة مجموعة رائعة من الشواطئ، في حين تضم محمية المحيط الحيوي العالمية هذه التابعة لليونسكو، مجموعة من مناطق الجذب والأنشطة الفريدة. وفيها، نقوم بركوب الجمال على الجبال البركانية (داخل حديقة تيمانفايا الوطنية) أو نتناول الطعام في مطعم في أحد الكهوف البركانية (داخل جيموس ديل أجوا). بل إن أكثر المراهقين الذين يشعرون بالملل سيندهشون من فرط جمالها.

 

عن الرحالة : غدير الشريف

أعشق السفر وخصوصاً مع الأحبة والعائلة لها طعم خاص، لأنك سترى كل شيء جميل

اطلع على المزيد من التجارب السياحية

0 أفكار حول “جزيرة لانزروت وجمال شواطئها”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التصنيفات